اشتريت قطعه قماش وذهبت للترزي علشان افصلها بنطلون ودخلت وكان لوحده وقلت له عايز افصل بنطلون نظر لي وقالي تعالي اخد المقاس وكانت نظرته لي وعل زبري وبدا ف اخذ المقاس من الوسط وكاد يكون بيحضن فيا وبعدها نزل عل طول البنطلون وكنت مبسوط من تحسيس ايده عليا وكنت بفتح رجلي علشان ياخد المقاس وايده تلمسني وانا هتجنن وبعد ما خلص قلتله هاجي اخده امتي قال الوقت ال يعجبك قلتله لازم تكون رايق وفاضي علشان لو مطلعش مظبوط تظبط قالي ممكن انهارده بليل اخر النهار وذهبت له ودخلت وفعلا كان المحل فاضي ولقيته بيقول جيت ف الوقت المناسب قلتله كويس قام لقيته قفل المحل قلتله ليه قالي علشان خلصت ومش عايز حد يدخل وقمت قلعت وهو ينظر لي وانا ارفع رجلي والبس وبعدها فضل يحسس ويقول مظبوطه اوي ركان يحسس عل طيظي وقالي عايز حاجه بسيطه فقلعت البنطلون وقالي تعال نقيس عل اللحم قلتله يلا علشان مستعجل وسيبته يحس عل رجلي وطيظ لغايه ما قلعني وبدا يدخل صباعه ف فلقه طيظي ويلمس خرمطيظي وايدو التانيه عل زبري وصدري وانا مستسلم وسايب نفسي له وقالي مقاسك حلو اوي قلتله ضيق شويه وبالراحه كان عنده كريم ومسح صباعه وبدا يحط صباعه ف طيزي وانا بفتحها وهو يدخل لغايه محسيت انها وسعت وبعدها نزلت عل زبره وفضلت العب فيه وف بيضانه وامسح ب ايدي عل فخاده من جوه وبعدها بدات الحس بلساني عل زبره وفضلت امص له لغايه ملقيت زبره شد اوي روحت مخليه نايم عل طهره وروحت فاتح رجلي وقاعد عليه وبالراحه دخلت زبره ف طيزي شويه شويه وادخل واخرج وحسيت انه هيجيب من شده اني كنت بمسك عليه اوي وبعده قمت وجلست عل ركبي ورفعت طيزي ل فوق وهو حسس عليها وفتحها ودخل زبره وانا بقولو بالراحه علشان ميجيبش بسرعه وفضل يدخل ويخرج لغايه ما جابهم ف طيزي وارتحت وهو ارتاح وقمت اخت البنطلون ومشيت وانا مبسوط اوي


lrhs hgfk'g,k