انهاردة حصلت ليا حاجة نيكة جديدة لازم احكيها كنت راكب مترو شبرا رايك رمسيس وفى رمسيس الناس زحمت اوى وفى راجل عرفت بعد كدة انا اسمو مصطفى صعيدى وعجوز اوى يعنى واديلو فوق الخمسين المهم كنت واقف عن الباب اللى مش بيفتح وكدة وسطى ليه والنص التانى الراجل دا ولقيت مع حركة المترو بيحك فيا سكت وشوية وحسبت بزبرو لا بصروخ قصدى مدرتش بنفسى الا وانا ببضلو وببتسم معرفش عملت لى كدة بس اكنى قولو عيش وراح محسس عليا بايدو وقالى انزل فيصل نزلت محطة فيصل للعلم كنت البس ترنج اسود فى احمر ونازل العتبة المهم خرجنا من المترو وقالى امى معايا عندى مكان قولتلو لا لحاف قالى مش هتندم لو معجبكش المكان امشى رحت لقيتو شغال بواب عمارة وكانو عبارة عن اوضة اقولها حمام بلدى وجوا سرير وتلفزيون دخلنا وجاب الباب وانا وقفل بالمفتاح وقالى خد المفتاح حطيت المفتاح جمب التلفزيون وقعدت على السرير قلى استنى ولع التلفزيون وتلله قالى علشان الصوت ومفهمتش وراح قلع الجلبية ووقف قدامى ببنطلون ابيض وسديرى قالى تعال على ركبك رحتلو قالى قلعنى بقلعو وعايز احلفلكو زبروا قد صوابعى لغاية قبل كوعى بحوالى 20سم بس ومن مفزوع وقلت لو لا انا ماشى قالى تعال بس وراح ضربنى يالقلم قالى هتمشى هتموت انزل احسن واعمل شغلك انت جاى بمزاجك نزلت مصيت زبروا وقالقوم خش افتحالدرج دا هتلاقى كلوتات حريمى وقمصان شفافة البس وتعال لبست كلوتات اسود فتلة وقميص مخرم عجبونى قالى اى موزة تعال كمل مص قعبدت امص كتير قالى انزل على بضانى نزلت تقولش بيضان حصان قالى قوموقعدنى على السرير وقالى وضع الكلبة جاب كريم سعر وحطو على خرمى وخل راسو ووقعتها عرفت لى قالى وعلى التلفزيون راس زبو فشختنى اووووى هكلملكو وبعدين


;vdl ,.f ul lw'tn